Created at : 2/4/2020 By Hala Al-Rifai

دورة متخصصة حول الإطار الوطني للمؤهلات في جامعة إربد الأهلية

بدعوة من عمادة الاعتماد وضمان الجودة في جامعة إربد الأهلية، وبرعاية الأستاذ الدكتور أحمد منصور الخصاونة رئيس الجامعة، تم عقد دورة متخصصة حول الإطار الوطني للمؤهلات، بالتعاون مع هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، والتي تأتي ضمن سلسلة من ورش العمل التي تعقدها الهيئة لترسيخ ونشر مفهوم الإطار الوطني للمؤهلات وإبراز أهميته بالتعاون مع وكالة الإنماء الألمانية، قدمها الدكتور محمد كلوب/ من هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، والمدرب الدكتور جوفِ جانكلوفسكي/ وكالة الإنماء الألمانية، بحضور الأستاذ الدكتور سالم الرحيمي نائب الرئيس، والأستاذة الدكتورة وفاء الأشقر/ عميدة الاعتماد وضمان الجودة في الجامعة، وعمداء الكليات، وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية في الجامعة.

وقال الدكتور كلوب بأن هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، قد وضعت سياسات عامة تحكم عملية الإدراج المؤسسي وتسكين المؤهلات في الإطار الوطني للمؤهلات، بما يتوافق مع المعايير الوطنية والمستندة على المعايير الدولية، داعيا إلى تضافر جميع الجهود من قبل جميع مانحي المؤهلات سواء أكانت مؤسسات التعليم العالي (الجامعات والكليات التقنية والكليات الجامعية المتوسطة) أو مؤسسات التعليم العام أو مؤسسات التعليم والتدريب المهني والتقني لاستكمال تلك السياسات حسب الخطة التشغيلية التي وضعت من قبل الهيئة وبمشاركة الجهات المعنية، وأشار إلى أن الإطار الوطني للمؤهلات يتضمن عشر مستويات يتم التركيز في كل واحدة منها على المهارات والمعرفة والكفايات، لضمان جودة نتاجات التعلم، وبين بأن الهيئة ستقوم بعقد ورش عمل في الجامعات والمدارس والكليات الجامعية المتوسطة وفي القطاعات الأخرى من أجل نشر مفهوم الإطار الوطني للمؤهلات وأهميته.

وأوضح المدرب الدكتور جوفِ جانكلوفسكي أنه من المتوقع أن يكتسب المشاركون في الورشة المهارات اللازمة، ليصبحوا خبراء في هذا المجال مع مقدرتهم على استخدام مصطلحات الإطار الوطني للمؤهلات بشكل فاعل، والعمل على نتاجات التعلم، وأشار إلى أن الدورة تهدف إلى تزويد المشاركين بالمهارات اللازمة لتطبيق الإطار الوطني للمؤهلات في جميع مراحله، وتعزيز التعاون ما بين إدارة الإطار والمؤسسات المزودة والمانحة للتعليم والتدريب.

وأشارت الأستاذة الدكتورة الأشقر عميدة الاعتماد وضمان الجودة، إلى أنه من المتوقع العمل مع الهيئة على تدريب العاملين الأكاديميين في الجامعات الأردنية على اعتماد معايير الإطار الوطني للمؤهلات والتأكد من الالتزام بها لغايات تحقيقها وبالتالي ضمان جودة مخرجات التعليم العالي في الأردن، والى أن الورشة تسهم إلى حدٍ كبير في تحديد المؤهلات الوطنية اللازم تطبيقها في مؤسسات التعليم العالي ومعرفة آليات التطبيق وبناء جسر ما بين الفهم النظري والعلمي للمؤهلات، وبأن التطبيق سيسهم في إيجاد نقلة نوعية لرفع جودة التعليم وإيجاد علاقة مباشرة بين مخرجات التعليم وسوق العمل.